أعراض وعلامات الخروج من الكيتو
Home » الصحة  »  أعراض وعلامات الخروج من الكيتو
أعراض وعلامات الخروج من الكيتو
يعد الخروج من نظام كيتو دايت واحدا من الأمور التي تثير قلق العديد من الأشخاص نظرا لما يصاحبه من أعراض وعلامات قد تكون صعبة على بعض، ولتعرف على أبرز علامات وأعراض الخروج من الكيتو تابع المقال الآتي.

أعراض الخروج من الكيتو 

قد يرافق الخروج من الكيتو دايت مجموعة من الأعراض المزعجة والتي غالبا ما تحدث نتيجة العودة إلى تناول الكربوهيدرات والسكريات بعد الامتناع عنها لمدة طويلة، فيما يلي أهم هذه الأعراض: مشاكل في الأمعاء والجهاز الهضمي يعاني أغلب الأشخاص الذين خرجوا من نظام الكيتو من أعراض هضمية أبرزها الانتفاخ والغازات، تعود هذه الأعراض إلى العودة إلى استهلاك الأطعمة الغنية بالألياف، غالبا ما تختفي هذه الأعراض بعد أيام أو حتى أسابيع من العودة إلى النظام الطبيعي. تقلبات في مستوى السكر في الدم قد تلاحظ تقلبا في مستوى السكر في الدم لديك بعد العودة إلى نظامك الطبيعي، قد يصاحب تقلب مستويات السكر في الدم مجموعة من الأعراض منها الآتي:
  • فرط النشاط.
  • التعب.
  • الإرهاق.
  • تغيرات مزاجية وتوتر.
زيادة الإحساس بالجوع يعود ذلك إلى احتواء النظام الطبيعي على كمية أقل من البروتينات والدهون وأعلى من الكربوهيدرات عما هو عليه في الكيتو وعليه فإن عملية الهضم تكون أسرع ويزداد الاحساس بالجوع. زيادة الوزن على الرغم من فعالية نظام الكيتو في تعزيز خسارة الوزن إلا أن العديد يعاني من السمنة عند العودة إلى النظام الطبيعي قد يعود ذلك إلى زيادة الرغبة في تناول السكر والكربوهيدرات أو نتيجة احتباس الماء الناجم عن إدخال الكربوهيدرات من جديد إلى الجسم، كل غرام من الكربوهيدرات يدخل للجسم 4 غرامات من الماء. ومن الجدير بالذكر أن هناك مجموعة من العوامل تعتمد على زيادة الوزن بعد الخروج من الكيتو فيما يلي أبرزها:
  • عملية الأيض في الجسم.
  • طريقة استقلاب الجسم للكربوهيدرات.
  • مكونات النظام الغذائي الجديد.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
تحسن التركيز والأداء الذهني نعم، قد تلاحظ تحسنا واضحا في التركيز والأداء الذهني لديك، وذلك لأن الغذاء الأساسي للعقل هو الجلوكوز. ارتفاع مستوى الطاقة يحدث ذلك نتيجة تضمين الكربوهيدرات في النظام الغذائي، والتي تعد مصدرا رئيسيا للطاقة في الجسم، وتعد من أهم علامات الخروج من الكيتو.